الإسكندرية تستضيف البرنامج التدريبي الأول لإعداد وتأهيل المقبلين على الزواج

0
37

الإسكندرية تستضيف البرنامج التدريبي الأول لإعداد وتأهيل المقبلين على الزواج

محافظ الإسكندرية : أثـمن الدَّور الذى تقوم به دار الإفتاء، في إعداد “دليل الأسرة المصرية “

الشريف : لابد أن نتكاتف جميعا في تثقيف وتوعية أبنائنا المقبلين على الزواج للحفاظ على المجتمع ومقدراته

المحافظ : اتخذت الدولة المصرية بقيادة فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي العديد من الإجراءات للحفاظ على كيان الأسرة والحد من الطلاق

افتتح اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية يرافقه الدكتور / شوقي علام مفتي الجمهورية، والأستاذ الدكتور / عبدالعزيز قنصوة رئيس جامعة الإسكندرية البرنامج التدريبي الأول لإعداد وتأهيل المقبلين على الزواج بالإسكندرية، والذي تعقده دار الإفتاء المصرية وتستضيفه جامعة الإسكندرية في الفترة من 1 الي 15 يناير 2023، وذلك بحضور عدد من العلماء، وأساتذة الشريعة والطب، وعدد من المقبلين على الزواج .

وعبر الشريف عن سعادته بانعقاد الدورة في الإسكندرية، ومناقشة قضية هامة تشغل الجميع ، كونها تتعلق بالحفاظ على كيان الأسرة المصرية، لأن بناء الأسرة هو حجر الزاوية في بناء المجتمع، والقاعدة التي يقوم عليها، مؤكدًا على أهمية أن يدرك أبنائنا وبناتنا المقبلين على الزواج أن الكيان الأُسَري ليس إمرأة فقط، وليس رجلاً فقط، لكنهما كيان متكامل يؤسس لبناء الدولة والمجتمع .

وقال محافظ الإسكندرية إن توعية الشباب المقبلين على حياة جديدة شيء هام وجوهري؛ ومثل هذه الندوات يساعد في بناء الوعي المعرفي اللازم للشباب المُقبل على الزواج من خلال توزيع الأدوار في الأسرة على وجه التكامل والانسجام، بما يحفظ للأسرة استقرارها، ويعمل على رفاهيتها، ويحصِّنها من الوقوع في الأزمات والمشكلات.

وثـمن المحافظ الدَّور الذى تقوم به دار الإفتاء، في إعداد “دليل الأسرة المصرية “والتي مزجت فيه بين أحكام الشريعة ومقاصدها، والعلوم الإنسانية الحديثة، والخبرات البشرية المعاصرة، الأمر الذي يجسِّد ويُبرز الخطاب الدينيَّ الرشيد الذي يَعي مشاكل مجتمعه ويتفاعل معها، ويعمل على تقديم معالجات عصرية لها، بطريقة حكيمة تنطلق من هُوِيَّته الدينية الراسخة وثقافة مجتمعه وحضارته الراقية.

وأشار اللواء محمد الشريف إلى أن ما يشهده الجميع من تحركات للدولة المصرية بقيادة فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، للحفاظ على كيان الأسرة يمثل رسالة طمأنة مهمة للمجتمع المصري، بأن الدولة بكافة مستوياتها تدعم الأسرة المصرية.

وطالب الشريف بأن يتكاتف الجميع لتثقيف وتوعية أبنائنا المقبلين على الزواج للحفاظ على المجتمع ومقدراته، وتقديم عناية خاصة وكبيرة للأسرة المصرية، باعتبارها نواةَ المجتمع ولَبِنته الأولى وركيزة استقراره الأساسية،. والحد من الطلاق الذي ارتفعت نسبته في السنوات الماضية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here