إفتتاح معرض “أهلاً رمضان” للسلع الغذائية والرمضانية بالدلنجات.

0
42

تنفيذاً لتكليفات فخامة السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي – رئيس الجمهورية، بتوفير السلع الغذائية بالأسعار الإقتصادية لتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين، وتوجيهات الأستاذ الدكتور/ مصطفى مدبولي – رئيس مجلس الوزراء بتبكير إقامة معارض “أهلا رمضان” هذا العام، مع إستمرارها حتى نهاية شهر رمضان المبارك، لتعمل جنباً إلى جنب المنافذ المتنقلة، ومنافذ وزارات الزراعة والدفاع والداخلية والتنمية المحلية لتوفير السلع الغذائية للمواطنين بالأسعار الإقتصادية المخفضة.

وتحت رعاية الدكتورة/ نهال بلبع – نائب محافظ البحيرة، قام اليوم اللواء/ وائل زغلول – رئيس مركز ومدينة الدلنجات بإفتتاح معرض “أهلاً رمضان” بموقف دمنهور القديم بالدلنجات.

ويعد المعرض هو الحادي عشر الذي نظمته المحافظة بالتنسيق مع مديرية التموين وبالتعاون مع الوحدة المحلية، حيث تم خلال الأسابيع الماضية إفتتاح معارض مماثلة بباقي مدن ومراكز المحافظة.

يأتي ذلك ضمن خطة المحافظة لتوفير السلع الغذائية بأسعار إقتصادية والقضاء على جشع بعض المحتكرين ومنع غلاء الأسعار والتوسع فى فتح المنافذ بجميع المراكز والمدن لتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين.

ويضم المعرض مختلف المنتجات من الخضر والفاكهة والسلع الغذائية والرمضانية والمنظفات بالإضافة إلى اللحوم البلدية والحمراء وأقسام للمجمدات من خضر ولحوم ودواجن وأسماك بأسعار تنافسية تقل عن مثيلاتها بالأسواق بنسب تصل من 25 إلى 30 %.

وأكدت نائب محافظ البحيرة على إستمرار فتح المنافذ وتوافر كافة السلع والمنتجات حتى نهاية شهر رمضان المبارك بأسعار مخفضة، للتخفيف عن كاهل المواطنين والأسر البحراوية والعمل على ضبط الأسواق ومحاربة الغلاء وجشع بعض التجار، كما وجهت بإستمرار المتابعة للتأكد من الأسعار المقررة وتاريخ الإنتاج ومطابقته للأسعار والصلاحية.

وأشارت، أن المحافظة لديها خطة طموحة وبرنامج مكثف للتوسع فى فتح منافذ بيع السلع الغذائية والتى وصل عددها إلى ما يقرب من 3100 منفذ بنطاق المحافظة بكافة مدن ومراكز وقرى المحافظة بالتنسيق مع كافة الجهات، بالإضافة لمنافذ منتجات مدارس التعليم الفنى الزراعة والتى بلغت 21 منفذ، وكذا معارض “أهلاً رمضان” والجاري إفتتاحها لطرح كافة أنواع السلع الأساسية بالأسعار المخفضة للمواطنين للتخفيف عن كاهل المواطنين والأسر البحراوية والعمل على ضبط الأسواق.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here